هذا ما يجري لي ولا أريد غير إيصال أمري لولاة الأمر

.. أجبرني تعقب وملاحقة ومضايقات تابعين لقيادي أمني في حائل وآخر في الرياض على تسليم سيارتي المستأجرة وبتعاون موظفين في شركة ال… وما أدى لتحميلي مبالغ إضافية وحتى إضافتي في قائمة سمة (لمنعي من الإقتراض وبطلب من وكيل محافظ مؤسسة النقد …….. أخو من إختلفت معه الدكتور …….. ولإجباري على تطليق من لا زالت بذمتي وسحبي وإيقافي لكل ما أدافع به عن نفسي ودون شروط أو سحبهم وإنهائهم لكل ما تقدموا به ضدي أو قبولهم الإلتزام وعلى رؤوس الأشهاد بعدم التعرض لي أو مطالبتي بأي شيء مستقبلآ ورفضهم لذلك وكل تفاهم أو توجههم إلى الشرع والقانون ورغم سلبهم لي كل ما أملك لصالح من إختلفت معها ومنعهم لي من الإلتقاء بأبنائي وبناتي منذ أكثر من تسع سنوات) .

.. الآن يزيد القياديين اللذين أشرت إليهم وتابعين لهم في تهديدي والترصد لي ومحاولات منعي من الخروج من المنزل لقضاء لوازمي (متفرغين تمامآ لمراقبة تحركاتي على مدار ال ٢٤ ساعة إعتمادآ على كاميرات مراقبة في شقق عمارة تشرف عليها وزارة ال…… وفرض علينا بنائها وكشفها لمنزلنا بعد وعود وإلتزامات كاذبة بعدم إقامة نوافذ علينا أو مضايقة ساكنيها لنا في مواقفنا أو بأي شكل كان وما تطور وبإدارة من أشرت إليهم إلى إنتقام من يشرفون عليها منا لعدم قبولنا ببناء جامع بإسم ….. ورغم أن الشارع ١٠م ويوجد مسجد على بعد ٢٠٠ متر أو أقل) .

.. من إختلفت معهم هم من سبق أن جرجروني للتقدم لمن إختلفت معها وطوال أكثر من خمسة عشر عامآ إستمروا بإستغلالي والإستقواء علي وإجباري على العمل في عملين وتسليمي من إختلفت معها كل ما أتعب وأشقى به وحتى إختياري للإبتعاد عنهم وبالأحري الهرب منهم ومن إستقوائهم علي بكونهم من منطقة القصيم ورفضهم فيما بعد مع المسئولين اللذين أشرت إليهم التوجه إلى الشرع والقانون وكل تفاهم وحلول لا تتيح لهم إكمال القضاء على حياتي لاحقآ (لدفن أشياء كثيرة ولأسباب معينة وإنتقامية سبق لي شرحها) .

.. ولهذا أفيد ودفاعآ عن نفسي وسبل بقائي بأن من أشرت إليهم وتابعين لهم لا زالوا يزيدون في تهديدي وتوعدي وإستفزازي بكل الوسائل والأساليب والأشكال والصور ومع منعهم إيصال الطعام لي من خلال خدمة التوصيل وترصدهم لي أمام المنزل والمحلات القريبة على سيارات فورد تورس وجيلي وهايلكس دفرنسين وجيب ميتسوبيشي ولا لشيء إلا لتوجيهي النداءات للملك سلمان والأمير محمد بن سلمان ورفضي إستمرار إملاءاتهم وتهديدهم لي وإستغلال وإبتزاز تابعين لهم لمن إختلفت معها وإعاقتهم معآ لإلتقائي بأبنائي وبناتي منذ تسع سنوات (بدأ كل هذا بتهديد قيادي أمني لمن إختلفت معها بعدم حمايتها وتحويل كل شيء لصالحها إلا وبإفادتها له بكل ما هو غير حقيقي وليس إلا كذب في كذب وإجرام في إجرام وبعد إقناعه لها بإبقاء كل ما تسلمه له بينه وبين آخرين وتابعين له “شركائه في الفساد وإلخ” وعلى أنه ليس إلا لأجل الحصول على التوجيهات السرية اللازمة لإستهدافي وحتى إجباري على تطليقها ودون إحالته إلى أي جهة تحقيقية أو شرعية أو قانونية وإستغلاله وتابع له فيما بعد في تهديدها وإبتزازها ومع إحتمائهم به في حال رفضت أو كشفت أو أنا تقدمت أو أو وطوال تسع سنوات مضت وحتى الآن) .

.. وكما أفيد بتهديدهم لي بإمكانية إستغلالهم لإصابتي بالإكتئاب وكل ما أوصلني إليه إجرامهم وإنتقامهم الشخصي والمهني والعنصري والتمييزي مني لإتهامي بعدم الإدراك وإلخ وفي حال لم أسكت وأظل أنفذ لهم ولمن إختلفت معها كل ما إستمروا ولا زالوا يملونه علي ويطالبونني به . وكالات . تفويضات . إقرارات ومع كل ما إستمروا ومنتفعين منهم ومعهم في بعض الجهات يحجبون ويصادرون فيه كل ما أتقدم به بإسمي لولاة الأمر عن طريق الديوان الملكي وجهات أخرى بريديآ وإلكترونيآ وإيصالهم لي على هاتفي المضمن كل ما يعني تحديهم وإستهزائهم وأنها ليست شركة سلمان وإبن سلمان وأمير الم.. في ق.. وإلخ مما يقودهم ويديرهم فيه قيادي أمني …ي في حائل يحقد علي أشد الحقد لرسمي الملك سلمان والأمير محمد بن سلمان وتوجيهي النداءات لهم .

.. وبناءآ عليه وعلى كل ما سبقت إشارتي إليه في مواضيع سابقة وإستمرار تهديدي ومحاصرتي والترصد لي فإني أوأكد على أني لن أذعن أو أوقف دفاعي عن نفسي وسبل بقائي ومهما كلفني وكانت كل النتائج والتبعات .

.. نداء إلى الملك سلمان رعاه الله

.. أتقدم لمقامكم الكريم وكلي أمل بمساعدتكم لي حيال إستمرار مسئول في الديوان الملكي وقياديين أمنيين في الرياض وحائل بإستهدافي وتهديدي والتضييق علي إنتقامآ مني لتوجيهي النداءات لمقامكم الكريم ودفاعي عن نفسي وحياتي أمام كل ما تدلي به من إختلفت معها ولا زالت بذمتي ووالدها الدكتور / عثمان صالح الفريح وأخوه وكيل محافظ مؤسسة النقد / عبدالعزيز صالح الفريح واللذين يستقوون علي بكونهم منطقة القصيم وسبق لهم الإستيلاء على كل ما أملك بالقوة ووضع اليد وبتمكين المسئولين اللذين أشرت إليهم ومن يرفضون معهم منذ سنوات كل ما لا يتضمن تطليقي لمن إختلفت معها وسحبي لكل ما تقدمت به دفاعآ عن حياتي دون شروط أو أي مما يضمن خلاصي وإنهائهم وسحبهم لكل ما إستمروا يعرضون ويلفقون به ضدي أو الإلتزام وعلى رؤوس الأشهاد بعدم تعرضهم أو مطالبتهم لي بأي شيء مستقبلآ وخاصة حول كل ما أجبروني على نشره وإيضاحه وبعد كل إستقوائهم علي وسلبهم لي وكل ما إستمروا يجبرونني فيه على توقيع وتقديم العديد من الإقرارت والتفويضات والوكالات لمن إختلفت معها ومعهم ورفضهم معهم لكل الحلول اللتي لا تتيح لهم لاحقآ إكمال القضاء على حياتي ودفنهم ومن إستمر ولا زال يدير إستهدافي وضابطين تابعين له لكل ما إستمروا يجبرون ويبتزون ويستغلون فيه من إختلفت معها وإلخ طوال السنوات الماضية .. وكما أوضح يا حامي الحق والعدل والمساواة بين كل أفراد الشعب السعودي الكريم كل ما لا زال يتمادى به المسئولين اللذين أشرت إليهم وتابعين لهم في إستهدافي وتهديدي ومضايقتي على سيارات فورد تورس وهايلكس دفرنسين وجيلي وجيب ميتسوبيشي وبعد كل سابق إستهزائهم بي وحجبهم ومصادرتهم ومنتفعين منهم ومعهم في بعض الجهات لكل ما سبق أن تقدمت به لمقامكم الكريم بريديآ وإلكترونيآ وإيصالهم لي على هاتفي المضمن كل ما يعني إطلاعهم وإستهزائهم ومصادرتهم لكل ما أتقدم به وأنها ليست شركة سلمان وإبن سلمان وإلخ ورغم كل ما سلبوني فيه وكل ما كلفوا به علي وكل ما ألحقوه بي هم ومن إختلفت معها ومنذ قبل وبعد إبتعادي عنها وبالأحرى هروبي منها وبعد إستغلالها وكدها وإجبارها لي على العمل في عملين لسنين طويلة وحتى في الأعياد والإجازات السنوية وتسليمي لها كل ما أتعب وأشقى به وتوفيرها هي لكل رواتبها وكل ما كان يتجاوز في حينه أكثر من ١٣،٠٠٠ ريال ومع كل فرضها علي إيصالها وإعادتها من وإلى عملها وإيصالي وإعادتي لأبنائي وبناتي من وإلى مدارسهم وكل ما يتطلبه مني عملي في عملين ورفضها لفكرة إستقدام سائق لأكثر من خمسة عشر عامآ وعلى أن هذا هو الشرع وليس لي فيه إلا البقاء منفذآ له أو مواجهة كل ما سيظلون يستقوون فيه علي بربعهم وإلخ .. وكلي أمل بالله ثم بكم وبكل المخلصين حولكم لأيصال أمري إليكم ورفعكم للظلم والضيم عني وأمام كل ما يتعاون فيه علي كل من أشرت إليهم وتابعين لهم في إستهدافي وتهديد كل من لا يعاونهم في الضغط والتضييق علي (منذ تسع سنوات يعيقون وضابطين تابعين لهم إلتقائي بأبنائي وبناتي ويكررون الإيصال لي كل ما يعني علاقة أحدهم تحديدآ بمن إختلفت معها ولا زالت بذمتي وسيطرته عليها وتحكمه بها طوال السنوات اللتي أشرت إليها وبعد أن أجبرها ووالدها على التقدم والإفادة ضدي وبكل ماهو عكس الحقيقة وليس إلا كذب في كذب وكيد في كيد وبعد تهديده والأمنيين اللذين أشرت إليهم لمن إختلفت معها ووالدها بعدم حمايتهم وتحويل كل نتائج الخلاف والقضية لصالحهم إلا وبتقدمهم وإفادتهم ضدي وبكل ما أقنعهم أنه سيبقيه سريآ لديه ودون إحالته إلى أي جهة معنية أو شرعية وعلى أنه ليس إلا للحصول على التوجيهات السرية اللازمة لإستهدافي وحتى إجباري على تطليق من إختلفت معها وكل ما صاروا فيما بعد يهددونها ويستغلونها ويبتزونها به ومع إحتمائهم به وفي حال رفضت أو كشفت أي من فسادهم طوال السنوات اللتي أشرت إليها) .. ويبقى أن أوضح يا من لا يخشى في الحق لومة لائم ومن سبق أن وعدنا بحمايتنا من كل ظلم وإستقواء وبأني لم أألوا كل جهد وكل متطلبات وتنازلات لإنهاء ما بيني وبين من إختلفت معها ومعهم في سبيل خلاصي ورفضهم وكل من أشرت إليهم طوال السنوات اللتي أشرت إليها كل الحلول اللتي لا تتيح لهم لاحقآ إكمال إنتقامهم مني وقضائهم على حياتي وإستمرار المسئولين اللذين أشرت إليهم وتابعين لهم حتى الآن بمحاصرتي والترصد لي أمام أبواب المنزل والمحلات القريبة ومع كل منعهم لإيصال الطعام لي من خلال خدمة التوصيل (إعتمادآ على تنصتهم ومراقبتهم لهاتفي وإتصالاتي على مدار الأربع وعشرين ساعة) .. هذا وكلي أمل بالله ثم بكم وبكل الكرام المخلصين حولكم لإيصال أمري إليكم وإيقاف كا ما أتعرض له بغير وجه حق أو شرع أو قانون وقبل أن يقضوا على حياتي أو يجبرونني على أكثر مما أجبروني عليه والله يحفظكم ويرعاكم .

.. إبنكم علي عبدالرزاق الجازع .. حائل ..